أسباب تشقق القدم مع بعض طرق الوقاية والعلاج

في تاريخ :  07 يونيو 2015

أسباب تشقق القدم

مع بعض طرق الوقاية والعلاج

تصحيح لغوي ، وتنسيق مقال أ/ إبراهيم باشا

تكسو منطقة أخمص (باطن) القدم طبقات من الخلايا القرنية ، وهي الأكثر سُمكًا في منطقة عقب القدم ؛ لحماية باقي القدم من الصدمات مع الأرض ، والضغط الناجم عن ثقل الجسم الذي قد يزيد عن مئة كجم أحياًن ليقع على عقب قدم واحدة عند المشي ، وأكثر من ذلك عند القفز .

أما الطبقة القرنية فهي ميتة مثل الشعر يمكن قصها دون ألم أو نزول دم .

في العادة ، تحتفظ الطبقة القرنية بقليل من الماء والدهون داخل خلاياها ، فإن تعرضت للجفاف بسبب الهواء الجاف أو المشي على الفرش في المنزل إلى جانب ما يمكن استخدامه من مواد تنظيف قوية تذيب ما في الطبقة القرنية من الدهون التي تحفظ أو تحجز ما في الطبقة القرنية من ماء ورطوبة ، عندها يصبح الجلد جافًّا صلبًا هشًّا ويفقد مرونته ، فيتكسر أو يتفسخ عند الضغط عليه أو عند ضرب الأرض بالقدمين عند المشى .

وتعتبر تشققات أسفل القدم والكعب مشكلة شائعة يعاني منها العديد من الناس ، وفي أغلب الحالات تعتبر مشكلة مزعجة للبعض وذات منظر غير لائق ، ولكن عندما تكون هذه الشقوق عميقة فإن الوقوف والمشي على القدمين يصبحان مشكلة ومؤلمة .

أسباب تشقق الكعب

1ــ  المشي حافي القدمين في الكثير من المناطق الجافة .

2ــ  الجينات الوراثية ، بمعني نوع الجلد قد يكون في كثير من الأحيان بسبب الوراثة و الجينات الوراثية ، فبعض الكعوب قد يكون فيها تصلب في الجلد و يصبح سميك للغاية و عند حدوث التشقق يزداد الأمر سوءًا .

3ــ  الوقوف لفترة طويلة سواء في العمل أو المنزل ، و خصوصًا علي الأرضيات الصلبة .

4ــ  زيادة الوزن ، و التي تؤدي إلي زيادة الضغط علي الكعب مما يتسبب في حدوث تصلب الجلد ، و أحيانًا مع زيادة الوزن يؤدي إلي كبر حجم الكعب .

5ــ  ارتداء أحذية قد تؤدي إلي زيادة جوانب الكعب تحت الضغط ، مما يسهل الإصابة بتشقق الكعب .

6ــ  بعض الحالات المرضية و الالتهابات الفطرية مثل: التينيا .

7ــ  الحالات الغير صحية مثل: جفاف و تقشير الجلد نتيجة الظروف المناخية ، مثل: انخفاض نسبة الرطوبة في فصل الصيف (بمعني الصيف الجاف و الشتاء البارد للغاية) .

8ــ  نقص الفيتامينات و المعادن و الزنك و سوء التغذية عمومًا .

9ــ  بعض الحالات و العوامل الهرمونية مثل: حدوث خلل في الغدة الدرقية أو هرمون الأستروجين .

10ــ  قد يكون نتيجة حدوث بعض المشاكل في الدورة الدموية .

11ــ  مرض السكري ، حيث يؤدي عند البعض إلي التعرق الزائد مما يؤدي إلي قلة الرطوبة .

12ــ  أمراض الكُلى ، و تناول مدرَّات البول .

هل تلتئم التشققات ؟

لا يمكن للتشققات أن تلتئم ثانية ؛ لأن الطبقة القرنية ميتة لا يصلها الدم أو الأعصاب ، وعندما تتسع هذه التشققات وتزداد عمقًا وتصل للمنطقة الحية من الجلد تصبح مؤلمة ومتقرحة ، وهو ما قد يعرض القدم أحيانًا وخاصة في حالات مرضية معينة مثل: داء السكري والشيخوخة إلى مضاعفات صحية متفاوتة الخطورة .

الوقاية والعلاج

1ــ  يمكنك استخدام بلسم مرطب للكعب مرتين يوميًّا ، و يفضل استخدام بلسم مرطب للكعب في الصباح ؛ لأنه يزيد من مرونة جلد الكعب قبل المشي و التحرك طوال اليوم و بالتالي يقلل حدوث التشققات .

وإذا كنت لا تفضل وضع بلسم الكعب علي قدميك حاول استخدام كميات صغيرة في الحواف و المناطق المتشققة فقط و بالتالي تقلل من فرصة الإنزلاق أثناء وضعه .

2ــ  استخدام حجرة صنفرة القدم ، ويمكنك استخدامها لتقليل سماكة الجلد ، و عند القيام بذلك بشكل منتظم تستطيع التخلص من تشقق الكعب .

3ــ  ارتداء أحذية بأكواب كعب من السليكون ، للحفاظ علي رطوبة قدميك .

4ــ  ادهن العقبين مع القدمين بمرهم مرطب للجلد يوميًّا .

5ــ  ادهن العقبين بمرهم حامض الساليسليك salicylic acid 2%  أو أعلى نسبة .

6ــ  قلل الوزن أو الضغط الزائد على القدم .

7ــ  اختر طريقة مشي تجنبك دق العقب في الأرض كالمشية العسكرية .

8ــ  لا تنتعل الصنادل أو الأحذية مكشوفة العقبين .

9ــ  تجنب المشي في أماكن خشنة وجافة مثل: فرش أرضية البيت .

10ــ  تجنب الوقوف مدة طويلة ، خصوصًا على أرض صلبة .

11ــ  افرك القدمين بما فيهما العقبين أثناء الاستحمام بـ “الليفة” والماء الدافئ بدون صابون ؛ لإزالة الطبقة الخشنة .

12ــ  ادهن العقبين بالفازلين أو أي مرهم مرطب بعد بلل القدمين ،  سواء بعد الحمام أو الوضوء ، كلما كان ذلك ممكنًا لمنع جفافهما .

13ــ تناول الكثير من الماء للحفاظ علي رطوبة الجسم ، وخصوصًا في الأيام الحارة ، أو كلما كان هناك زيادة في خروج العرق أو زيادة في الجهد البدني .

14ــ  عندما تبدأ الشقوق في النزيف قم بوضع مطهر ؛ لمنع العدوي و الحفاظ عليها نظيفة ، يمكنك ربط الكعب بالأربطة الرياضية عندما يصبح مؤلم ولوقف النزيف .

15ــ  تناول أطعمة متوازنة تحتوي على عناصر الزنك ، وفيتامين ( هـ ) ، وعنصر الأوميجا 3  ؛ للحفاظ على الجسم بشكل عام ، وصحة جلد القدمين بشكل خاص .

16ــ  عمل تدليك للقدمين بأحد الزيوت الطبيعية قبل النوم ، يمكن أن يستخدم زيت الزيتون أو زيت جوز الهند ؛ وذلك لتنشيط الدورة الدموية في القدم .

أسأل الله سبحانه أن يَمُنَّ عليكم بالصحة والعافية

اترك تعليقاً