** انصر نبيَّك يا مسلم **

في تاريخ :  04 أغسطس 2019

** انصر نبيَّك يا مسلم **

 

تجميع ، وتصحيح لغوي ، وتنسيق مقال/ أ. إبراهيم باشا .

أخي المسلم:

يا مَن تحب أن تنصر نبيك محمد صلى الله عليه وسلم ،

اعلم _بارك الله فيك _ أن أعداء الدين ما تجرَّءوا على النبي محمد صلى الله عليه وسلم إلا بذنوب أتباعه وضعفهم ، وعدم تمسُّكهم بتعاليم الدين العظيم ، وهدي النبوة الكريم ، الذي كفَّل لهم العزَّة في الدين والدنيا والآخرة .

ثم اعلم _وفقنا الله وإياكم _ أن نصرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم لا يمكن أن تكون إلا بالاتِّباع الصادق لسنته ، وامتثال أوامره ، واجتناب نواهيه ،

فإن كنت صادقًا في محبَّته ونصرته ؛ فابدأ بنفسك ، والتزم سنته الشريفة في كل شأن من شؤون حياتك .

واعلم  أن حبيبك صلى الله عليه وسلم لا يرضيه أن تخالف هديه وسنَّتهُ ، وهذا يعني أنَّ عليك أن تقاطع كل معصية في حياتك ، وأن تتوب إلى الله تعالى منها .

وأن تُقبل على ما أمرك به حبيبك صلى الله عليه وسلم من أداء الصلوات ، والمحافظة على الطاعات ، والحرص على حُسن الخُلُق ، وبرِّ الوالدين ، وصلة الرحم ، وعمارة الأرض بالحق ، والإحسان في القول والعمل والنية ؛ حتى تكون _ بإذن الله تعالى _ من أتباعه الصادقين في محبَّته الذين هم أسعد الناس بشفاعته ،

وحتى تكون ممَّن اشتاق إليهم صلى الله عليه وسلم ، فقد جاء في الحديث أنه قال : (( وَدِدْتُ أَنَّا قَدْ رَأَيْنَا إِخْوَانَنَا ” ، قَالُوا : أَوَلَسْنَا بِإِخْوَانِكَ يَا رَسُولَ اللَّهِ ؟ قَالَ : ” بَلْ أَنْتُمْ أَصْحَابِي ، إِخْوَانِي الَّذِينَ يَأْتُونَ بَعْدُ ” )) رواه مسلم .