نشاط الجماعة

الخدمات التعليمية

الخدمات الطبية

مقالات الموقع

متنوعات الموقع

اشترك بالنشرة البريدية للموقع

أدخل بريدك الالكتروني لمتابعة جديد الموقع

انضم مع 31 مشترك

أحدث المواد المضافة بالموقع

إحصاءات الزائرين

1582497
Visit Today : 244
Visit Yesterday : 438
This Month : 11610
This Year : 46903
Total Visit : 1582497
Hits Today : 958
Total Hits : 5115748
Who's Online : 3
أرشيف مواضيع الكاتب : { شريف أبو شادي }

موقف المسلم من الفتن

أمن بورسعيد يمكّن مواطنا “كفيفا” من شقته بالقوة الجبرية

قال السعيد رخا، رئيس حي الضواحي بمحافظة بورسعيد، اليوم، إن قوة أمنية برئاسة اللواء جمال غزال، مساعد مدير الأمن، مكنت مواطنا “كفيفا” من وحدته السكنية بمساكن الأمين عقب استيلاء أحد الأشخاص عليها “بوضع اليد” بالمخالفة للقانون.

وأوضح “رخا”، في بيان إعلامي له، أن لجنة من حي الضواحي قامت بالتصدى للمواطن الذى حاول وضع يده علي شقة كفيف، وتم استرجاع حق المواطن في “شقته”.

وأشار رئيس الحي إلي أن المحافظ سبق وأن استقبل المواطن الكفيف بمكتبه للاستماع لشكواه، وأصدر تعليماته الفورية بسرعة تمكين المواطن من وحدته السكنية من أحد الأشخاص الذي حاول فرض سيطرته عليها، ووضع باب حديدي عليها ومنعه من دخولها، وتم اتخاذ كافة الاجراءات القانونية ضد المتعدي.

 

محافظ بورسعيد يشهد بدء موسم حصاد القمح

شهد اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد، اليوم الأربعاء، موسم حصاد القمح الذي أقيم بأحد الحقول الزراعية بجنوب بورسعيد والتى تبلغ مساحة الزمام الزراعي بها 600 فدان حيث يتم زراعة القمح علي مساحة 325 فدان من إجمالي المساحة وتعطي 18 اردب للفدان الواحد.

 

وقال المحافظ إنه تم توريد 8 آلاف طن إلى المطحن وأماكن تخزين القمح، منذ بدء موسم حصاد القمح حت الآن.

 

وأعطي المحافظ تعليماته بتيسير إجراءات تسلم القمح من المزارعين طبقاً للنظام والأسعار المحددة من وزارة الزراعة، كما أصدر تعليمات إلي مديرية الزراعة بتوفير 3 منافذ بيع لتسويق منتجات المزرعة فى الأماكن الأكثر كثافة بالسكان.

 

وأشار المحافظ إلى تلك المزرعة تعد واحدة من المزارع النموذجية والتي سيتم تطبيق نفس النمط والأساليب الزراعية بمنطقة سهل الطينة بشرق بورسعيد مع الاستعانة بكبار المتخصصين في مجال الاستصلاح الزراعي.

 

وتابع أن المزرعة مقامة على مساحة 600 فدان ويتم بها زراعة معظم أنواع المحاصيل والفواكه، من بينها القمح والذى تم زراعته على مساحة 325 فدن والرمان على مساحة 30 فدان والليمون 5 فدان والشعير 5 فدان والخضروات على مساحة 50 فدان.

 

وأكد المحافظ على أن بورسعيد قطعت شوطاً كبيراً في التنمية الزراعية من خلال 135 ألف فدان تقع في زمام المحافظة وحققت الزراعات نجاحات كبيرة سواء في تنوع المحاصيل أو زيادة الإنتاجية عام بعد عام مما دفع إلى دراسة زيادة أراضي ومساحات الرقعة الزراعية ببورسعيد.

 

وأوضح بأن أرضي بورسعيد الزراعية تعد من أجود أنواع الأراضي من حيث التربة والإنتاجية التي تزداد بصورة دائمة خاصة وأن تلك الأراضي بذلت فيها مجهودات كبيرة وتحويلها من أرض مالحة وقولية إلى أرض تنتج مختلف المحاصيل الزراعية من خضروات وفاكهة.

 

ولفت إلى أن الأراضي الزراعية بالجنوب تعد من الأراضي الواعدة وتتميز بموقعها بجانب المناطق السكانية والصناعية.

 

وتفقد المحافظ مشروع تربية الماشية بالحقل الزراعي والذي يتم الإعداد من خلاله لموسم عيد الأضحي حيث يتوافر مكان للتربية على أعلى مستوى من الإمكانيات.

مصر.. تفاصيل جديدة عن هجوم سانت كاترين

ذكرت مصادر أمنية مصرية، الأربعاء، أن قوات الجيش توصلت إلى المتهم في الهجوم الذي وقع مساء الثلاثاء على نقطة تفتيش أمنية بالقرب من دير سانت كاترين في محافظة جنوب سيناء.

وأضافت المصادر أن القوات الأمنية توصلت إلى المتهم بالهجوم، الذي أعلن تنظيم داعش مسؤوليته عنه، بمعاونة “الجبالية”، وهي القبيلة الأكبر والأشهر في جنوب سيناء.

وأسفر الهجوم قرب دير سانت كاترين عن مقتل شرطي، وإصابة 3 آخرين على الأقل.

وكانت وزارة الداخلية قالت إن مسلحين أطلقوا النار على قوات من أعلى المنطقة الجبلية المواجهة لنقطة التفتيش “فبادلتهم القوات إطلاق النيران حتى تمت السيطرة على الموقف، وإصابة بعضهم، وإجبارهم على الفرار، ما أسفر ذلك عن مقتل أمين شرطة وإصابة 3 آخرين بجروح.

وذكرت مصادر أمنية أن نقطة التفتيش تقع على بعد نحو 800 متر من الدير.

وقال مدير أمن جنوب سيناء اللواء أحمد طايل للتلفزيون المصري إن قوات الأمن أغلقت منطقة الهجوم، وتتعقب مرتكبيه.

ودير سانت كاترين أحد أقدم الأديرة في العالم، ومدرج على قائمة منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو) لمواقع التراث العالمي.

وزير الدفاع الأمريكي في الرياض لبحث سبل مواجهة النفوذ الإقليمي الإيراني

يقوم وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس بجولة تتضمن عددا من الدول استهلها بالرياض. وتأتي هذه الزيارة في إطار إعادة إحياء الحلف الأمريكي السعودي بعد أشهر من الفتور في ظل إدارة الرئيس السابق باراك أوباما. وكان النفوذ الإيراني في منطقة الشرق الأوسط أبرز المحاور التي طغت على محادثات ماتيس مع المسؤولين السعوديين.

سعى وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس خلال زيارته إلى السعودية الأربعاء إلى تأكيد عودة الروح للحلف التاريخي بين الرياض وواشنطن بعيد تسلم دونالد ترامب الرئاسة، في مواجهة عدو مشترك هو إيران.

وبعد أشهر طويلة من الفتور في ظل إدارة الرئيس السابق باراك أوباما، عاد الطرفان للعمل على إعادة ترميم العلاقة التي طغى عليها شعور الرياض بالتهميش بعيد توقيع الاتفاق النووي مع طهران، الخصم اللدود للمملكة المحافظة.

وبحسب مسؤول أمريكي في وزارة الدفاع، فإن ماتيس يزور الرياض بهدف “إعادة إحياء” الحلف الأمريكي السعودي و”الاستماع” إلى مطالب قادة المملكة و”ما يحتاجون إليه فعلا”.

علينا التصدي للنفوذ الإيراني

وقال ماتيس اليوم إن إيران تلعب دورا يزعزع الاستقرار في المنطقة لكن يتعين التصدي لنفوذها من أجل التوصل إلى حل للصراع اليمني من خلال مفاوضات برعاية الأمم المتحدة.

وذكر ماتيس للصحفيين في الرياض بعد اجتماع مع كبار المسؤولين السعوديين “في كل مكان تنظر إن كانت هناك مشكلة في المنطقة فتجد إيران”.

وأضاف “علينا التغلب على مساعي إيران لزعزعة استقرار بلد آخر وتشكيل ميليشيا أخرى في صورة حزب الله اللبناني لكن النتيجة النهائية هي أننا على الطريق الصحيح لذلك”.

وشدد وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس على وجوب عدم تمكين إيران من إنشاء ميليشيا قوية في اليمن على غرار حزب الله في لبنان، وذلك إثر لقائه مسؤولين سعوديين.

وقال ماتيس لصحافيين يرافقونه في جولته الشرق الأوسطية “علينا أن نمنع إيران من زعزعة استقرار” اليمن و”إنشاء ميليشيا جديدة على غرار حزب الله اللبناني”.

وتتهم إيران بدعم الحوثيين الذين يخوضون نزاعا مع القوات الحكومية اليمنية التي يدعمها تحالف تقوده الرياض.

ويرى المسؤولون في البنتاغون أن إيران هي التي زودت الحوثيين بالصواريخ التي يستخدمونها.

وبعد يوم من اللقاءات مع المسؤولين السعوديين وفي مقدمهم الملك سلمان، لم يشأ ماتيس توضيح ما إذا كانت الإدارة الامريكية تعتزم زيادة الدعم العسكري لعمليات التحالف في اليمن.

واكتفى بالقول إن “هدفنا هو دفع هذا النزاع إلى مفاوضات ترعاها الأمم المتحدة للتأكد من انتهائه في أسرع وقت”.

والمسؤولون في البنتاغون مقتنعون بوجوب زيادة الضغط العسكري على الحوثيين لإعادتهم إلى طاولة التفاوض.

لكن الانتقادات الدولية التي تعرض لها التحالف على خلفية العدد الكبير من الضحايا المدنيين الذين سقطوا في عمليات له تزيد التردد الأمريكي في تقديم مزيد من الدعم العسكري.

وأوضح ماتيس أن محادثاته مع الملك سلمان وولي ولي العهد محمد بن سلمان كانت “مثمرة جدا على صعيد النتائج، ويشمل ذلك كيفية مكافحتنا الإرهاب مع أحد أفضل شركائنا

وتتهم الرياض طهران بالتدخل في شؤون دول المنطقة، وبينها البحرين ولبنان وسوريا حيث تدعم إيران نظام الرئيس السوري بشار الأسد بينما تقدم السعودية الدعم إلى جماعات مسلحة مناهضة لهذا النظام.

ومنذ أكثر من عامين، تقود المملكة السنية تحالفا عسكريا عربيا في اليمن المجاور لمساندة حكومة الرئيس المعترف به عبد ربه منصور هادي في مواجهة الحوثيين الشيعة المؤيدين لإيران.

وتجد الرياض في إدارة ترامب آذانا صاغية تتفاعل مع قلقها من “التدخلات الإيرانية” في دول المنطقة، خصوصا مع تكثيف مسؤولي هذه الإدارة من اتهاماتهم لطهران بزعزعة استقرار المنطقة وتلويحهم باتخاذ إجراءات بحقها.

ذخائر دقيقة التوجيه

ورأى الجنرال جو فوتيل قائد القيادة الأمريكية الوسطى أن هدف إيران هو أن تصبح “القوة المهيمنة” على الشرق الأوسط، معبرا عن قلقه تجاه “قادة قوة القدس البحرية الإيرانية المارقين الذين يعملون بطريقة استفزازية ويحاولون اختبارنا”.

وفي ظل التوترات مع طهران والقلق السعودي من النفوذ الإيراني، يبدي المسؤولون الأمريكيون حذرا في مقاربتهم للخلافات السعودية الإيرانية وما يمكن أن يقدموه للمملكة في هذا السياق.

وتقوم الولايات المتحدة التي تشن طائراتها ضربات ضد جماعات متطرفة في اليمن، بنقل معلومات استخبارية إلى التحالف العربي بقيادة الرياض في هذا البلد وتزوده بالوقود والأسلحة، علما أن أوباما قام في كانون الأول/ديسمبر بتعليق نقل ذخائر دقيقة التوجيه إلى الرياض بسبب المخاوف من سقوط ضحايا في صفوف المدنيين.

وبإمكان إدارة ترامب إعادة تزويد القوات السعودية بهذه القنابل، أو تقديم مساندة عسكرية أكثر فاعلية في البلد الفقير وسط حالة من الجمود العسكري في ظل عجز القوات الحكومية عن تحقيق اختراقات كبيرة رغم المساندة التي تلقاها من الرياض والتحالف العربي.

وفي مقابل الدعم العسكري، ترغب واشنطن بحسب المسؤول في وزارة الدفاع، في أن تعزز المملكة دورها في التحالف الدولي ضد تنظيم “الدولة الإسلامية” في العراق وسوريا، خصوصا عبر زيادة ضرباتها الجوية وتقديم مساعدات إنسانية أكبر.

وقال المسؤول إن “الحرب ضد تنظيم الدولة الإسلامية تبقى الأولوية” بالنسبة إلى القوات الأمريكية.

والسعودية هي المحطة الأولى في جولة لماتيس في المنطقة تشمل أيضا مصر وإسرائيل وقطر وجيبوتي.

 

المجلس الأعلى للانتخابات يرفض إلغاء الاستفتاء بتركيا

رفض المجلس الأعلى للانتخابات في تركيا -اليوم الأربعاء- مطالب المعارضة بإلغاء الاستفتاء حول تغيير نظام الحكم من برلماني إلى رئاسي، بعد شكاوى قدّمت له بشأن تزوير الانتخابات.

وذكرت وسائل إعلام تركية أن عشرة أعضاء في المجلس رفضوا إلغاء التصويت، في حين صوّت عضو واحد لصالحه.

وطلب حزب الشعب الجمهوري أكبر أحزاب المعارضة في تركيا، وحزب الشعوب الديمقراطي الموالي للأكراد أمس الثلاثاء، إلغاء الاستفتاء بسبب ما قالوا إنها مخالفات في عملية الاقتراع الذي فاز فيه معسكر “نعم” بنسبة 51.4% من الأصوات.

وعقب رفض الإلغاء، شدد بولنت توزجان نائب رئيس حزب الشعب الجمهوري على أنه سيسلك كل السبل القانونية لإلغاء النتيجة، مضيفا “سنقيّم غدا إن كنا سنحيل الأمر للمحكمة الدستورية أم المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان”.

من جهته، قال وزير الخارجية مولود جاويش أوغلو إن تقريرا أصدره المراقبون الأوروبيون وحمل انتقادات للاستفتاء، تضمن العديد من الأخطاء “المتعمدة”.

 

وأضاف أوغلو في مؤتمر صحفي أن التقرير “غير ذي مصداقية لافتقار ملاحظاتهم (المراقبين) إلى الموضوعية”، مؤكدا أنها كانت “متحيزة للغاية”.

وكان تقرير أعده مراقبون من منظمة الأمن والتعاون في أوروبا ومجلس أوروبا، قال إن استفتاء يوم الأحد لم يجر في أجواء تنافسية عادلة.

ودعا الاتحاد الأوروبي تركيا إلى إجراء “تحقيق شفاف” في احتمال حدوث تجاوزات في الاستفتاء الدستوري الذي أجري لتغيير نظام الحكم فيها.

لكن الرئيس التركي أعلن رفضه التقرير الأوروبي ووصفه بأنه “مُسيّس”.

عودة أردوغان
وفي سياق آخر، قال رئيس الوزراء التركي بن علي يلدرم إن عام 2019 سيشهد انتخابات محلية في مارس/آذار وانتخابات برلمانية ورئاسية متزامنة في 3 نوفمبر/تشرين الثاني، كاشفا أنه لا توجد انتخابات أخرى في أجندة تركيا.

وخلال كلمة له اليوم الأربعاء أمام اجتماع لرؤساء أفرع حزب العدالة والتنمية الذي يرأسه في المقر العام للحزب بأنقرة، ذكر يلدرم أنه يمكن لأردوغان الانضمام مجددا إلى الحزب بمجرد الإعلان الرسمي لنتائج الاستفتاء.

لكن يلدرم ذكر أن الحزب لن يعقد مؤتمرا قبل عام 2018، مما يشير إلى أن الرئيس التركي لن يصبح رئيسا للحزب رسميا قبل ذلك. 

البيت الأبيض: ترامب يلتقي عباس مطلع ايار المقبل

أعلن البيت الأبيض أن الرئيس الأميركيدونالد ترامبسيلتقي مع الرئيس الفلسطينيمحمود عباسخلال شهر أيار المقبل لبحث عملية السلام مع اسرائيل، موضحا ان “الجانبين سيبحثان السعي من أجل تسوية تنهي الصراع بين الإسرائيليين والفلسطينيين، خلال لقاء بين الزعيمين 3 ايار المقبل”.

وأعرب الرئيس الأميركي منذ توليه مقاليد السلطة في البلاد عن أمله في إيجاد حل للصراع الإسرائيلي الفلسطيني، إلا أنه وبعكس الإدارات الأميركية السابقة التي دعمت حل الدولتين، أكد أنه سيدعم أي حل يتفق عليه الطرفان.

وتوقفت المفاوضات بين الفلسطينيين واسرائيل في نيسان 2014، بعد رفض اسرائيل وقف الاستيطان والإفراج عن معتقلين فلسطينيين قدامى في سجونها.

المسير إلى الله

“صحة بورسعيد”: لا وفيات أو إصابات في خروج قطار الصعيد عن القضبان

أعلن الدكتور عادل تعيلب، مدير مديرية الشئون الصحية بمحافظة بورسعيد، اليوم الثلاثاء، في تصريحات صحفية، أن مستشفيات المحافظة لم تتلق أي إصابات أو وفيات، إثر حادث خروج عربتين بقطار “الصعيد – بورسعيد” عن القضبان.

وكانت عربتان من قطار “الصعيد- بورسعيد” رقم 185 خرجتا من القضبان اوضح ‏محطتي التينة والكاب قبل وصوله إلى بورسعيد قادمًا من سوهاج، وذلك عقب سقوط عجلات العربتين من على القضبان، وجارٍ رفعهما وإعادتهما لمسارهما واستئناف حركة القطارات على الخط.

نجاة سكان برج سكني من حريق متعمد في بورسعيد

نجا سكان برج المدينة المنورة بحي الشرق ببورسعيد والتي تضم 44 شقة من حريق متعمد كاد يقضي على البرج، لولا اكتشاف أحد السكان للحريق مبكرا عند عودته من صلاة الفجر، وأبلغ الحماية المدنية.

    آخر المواد المضافة

    نحو خطوات فاعلة للداعية المسلمة .

    نحو خطوات فاعلة للداعية المسلمة . تصحيح لغوي ، وتنسيق مقال أ/ إبراهيم باشا . إعداد / خولة درويش . قال الله تعالى : (( والمؤمنون والمؤمنات بعضهم أولياء بعض يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ويقيمون الصلاة )) {التوبة: 71}. لقد أنصف الإسلام المرأة، وكلفها بمهام مثل مهام الرجل إلا ما تقتضيه طبيعتها، بعيدًا عن […]

    0 comments
كتب إسلامية
حديث اليوم
عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ - رَضِيَ اللهُ عَنْهُ – عَنِ النَّبِيِّ - صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - قَالَ : " كَلِمَتَانِ خَفِيفَتَانِ عَلَى اللِّسَانِ ثَقِيلَتَانِ فِي الْمِيزَانِ حَبِيبَتَانِ إِلَى الرَّحْمَنِ ، سُبْحَانَ اللهِ الْعَظِيمِ ، سُبْحَانَ اللهِ وَبِحَمْدِهِ " ( البخاري / 6406 ، مسلم / 2694 ) .