نشاط الجماعة

الخدمات التعليمية

الخدمات الطبية

مقالات الموقع

متنوعات الموقع

اشترك بالنشرة البريدية للموقع

أدخل بريدك الالكتروني لمتابعة جديد الموقع

أحدث المواد المضافة بالموقع

إحصاءات الزائرين

1767522
Visit Today : 348
Visit Yesterday : 411
This Month : 8663
This Year : 73427
Total Visit : 1767522
Hits Today : 2688
Total Hits : 6325807
Who's Online : 6

** ساعدي زوجك على ممارسة أبوته **

** ساعدي زوجك على ممارسة أبوته **

 
تصحيح لغوي ، وتنسيق مقال/ أ. إبراهيم باشا .
 

عشرون فكرة للأم الذكية ساعدي زوجك على ممارسة أبوته :

1. قبل ولادة طفل تحدثي مع زوجك عن الدور الذي تتوقعينه منه في حياة والده .

2. مع ميلاد أول طفل يصاب الأب برهبة من المسؤولية الجديدة شجعيه بأسلوب ناعم و ساعديه في معرفة دورة فهو لم يكن أبًا من قبل .

3. ربما يمارس الأب دوره بشكل مختلف حسبما يراه هو تقبلي طريقته الخاصة دون تذمر فمثلًا إذا أحسست أنه يحمل الطفل بشيء من العنف لا تنتقديه طالما أنه لا يؤلم الطفل و لن يؤدي إلى الإضرار به .

4. لا تكرري عبارات مثل (( أنت لا فائدة منك )) أو (( إنك دائمًا تكرر هذا الخطأ )) فهذه العبارات تستفزه و تجعله ييأس من ممارسة دورة و تصيبه بالإحباط .

5. عند دخوله إلى المنزل لا تبادريه بمشاكل الطفل ، بل اختاري الوقت المناسب ليكون على استعداد لمشاركتك الحديث و المناقشة .

6. اسألي نفسك و أجيبي بصراحة : هل تشعرين أن الطفل ابنكما معًا ؟ أم أنك أكثر ملكية له ؟!

7. يجب أن تكوني مقتنعة داخليًّا أن أبنك هو ابنه أيضًا ، و له الحق نفسه في تربيته بأسلوبه الخاص .

8. الخروج من المنزل فترة و ترك الطفل مع الأب وحدهما ، يكسب الأب الثقة في قدرته على تحمل مسؤولية تربية ولده .

9. ممارسة بعض الألعاب مع زوجك و طفلك و اللهو سويًّا يضفي جوًّا من الألفة و المتعة بالإضافة إلى أهميته لإزالة توتر الأب من مسؤولياته الجديدة .

10. تنمية صداقتك و حبك لزوجك و إعطائة فرصة للشعور بذلك له أكبر الأثر في اندماجه في دوره الأبوي .

11. حذار من أن يشعر زوجك بعصبيتك أو تعبك و إرهاقك من ممارسة دورك كأم بل يمكنك الإعلان عن ذلك بكلمات رقيقة ليقدم لك بعض العون .

12. استمرار الحديث بين الأب و الأم عن تربية الطفل يكوِّن محيطًا عائليًّا سعيدًا و آمنًا للطفل فحافظي عليه .

13. عندما يذكرك زوجك بأمر ما يجب أن تقومي به لاتقولي : حسنًا سوف افعله ، بل اطلبي منه العون ، حتى يشعر باحتياجك الدائم له في كل ما يخص الطفل .

14. كوني صبورة مع زوجك ، فمسؤولية الأبناء ليست بالأمر الهين على الأب فلا تسخري منه إذا أخطأ، بل اجعلي الأمر يبدو كمزحة لتضحكا عليها سويًّا .

15. إن المستوى العاطفي للطفل يرتفع عندما يشترك الأب و الأم في الاهتمام به .

16. لا تدعي اهتمامك بطفلك ينسيك اهتمامك بوالده حتى لا تتحول علاقتهما إلى نوع من الغيرة .

17. بعض الرجال يشتكون من المرأة التي مع محاولتهم لكسب الرزق تشعرهم أنه دور طبيعي لا يستحقون الشكر عليه ، لا تكوني تلك المرأة.

18. ( الزوج أول من يعلم ) التزمي بهذه المقولة ليكن على علم بكل ما يخص الطفل و ما يجري في المنزل .

19. اتركي لزوجك فرصة ليقضي وقتًا خاصًا به خارج المنزل مع أصدقائه أو في ممارسة بعض هواياته حتى يستطيع الاستمرار في إداء دورة بكفاءة .

20. أخيرًا عزيزتي الأم .. عزيزي الأب .. لا تنسيا أن تعيشا بعض الوقت بعيدًا عن شخصية الأب و الأم بل عيشا نفسيكما .

 

 

 

 

اترك تعليقك

    آخر المواد المضافة

    ** أمور تعينك على الثبات على العمل الصالح بعد رمضان **

    ** أمور تعينك على الثبات على العمل الصالح بعد رمضان **   تصحيح لغوي ، وتنسيق مقال/ أ. إبراهيم باشا .   نقلًا عن/ عادل بن عبدالعزيز المحلاوي بسم الله الرحمن الرحيم ** أمور تعينك على الثبات على العمل الصالح بعد رمضان : 1- الاهتمام بصلاة الفريضة ، فهي السبيل لكل خير ، والطريق لكل […]

    0 comments
كتب إسلامية
حديث اليوم
عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ - رَضِيَ اللهُ عَنْهُ – عَنِ النَّبِيِّ - صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - قَالَ : " كَلِمَتَانِ خَفِيفَتَانِ عَلَى اللِّسَانِ ثَقِيلَتَانِ فِي الْمِيزَانِ حَبِيبَتَانِ إِلَى الرَّحْمَنِ ، سُبْحَانَ اللهِ الْعَظِيمِ ، سُبْحَانَ اللهِ وَبِحَمْدِهِ " ( البخاري / 6406 ، مسلم / 2694 ) .